منتدي ابن سينا الأدبي

شعر الفصحي والعامي والنبطي والخواطر والرواية والقصة القصيرة.


    قصيدة للشاعر الراحل ممدوح عدوان

    شاطر

    Kitty911
    مشرف عام
    مشرف عام

    عدد المساهمات : 53
    تاريخ التسجيل : 24/08/2010
    العمر : 24

    رد: قصيدة للشاعر الراحل ممدوح عدوان

    مُساهمة  Kitty911 في الثلاثاء يونيو 14, 2011 10:20 pm



    أقبلت »دير ماما« تهلّلُ بالحزن فيضَ مظاهرة ٍ‏‏

    فتغني الحجارة ُ‏‏

    و السنديانة قرب المزار ِ‏‏

    و ماء الينابيع ِ‏‏

    و الطلقاتُ‏‏

    و يضحي الطريق إلى القبر ِ قوسَ ربابْ‏‏

    و يضحي العويل عتابا‏‏

    تبوح بابتسامتها‏‏

    مثلما القصبُ المتوجّعُ يدعو لدبكة ِ عرس‏‏

    هي الدبكة ُ انعقدتْ في ظلال الجنازةِ‏‏

    فابتدأ الرقصُ بالآس ِ‏‏

    و ابتدا الذبحُ بالصلواتِ‏‏

    المعاول طبلت العرسَ‏‏

    بالضربات التي حفرتْ قبرها‏‏

    استيقظت »دير ماما« تئنّ عتابا‏‏

    عل ظهرها حدبة الجبل ِ الصعبِ‏‏

    أمي كقريتنا‏‏

    انكسرتْ من جبال ِ الهموم ِ‏‏ أمي الغناءُ الذي ذاب من وجع الصخرِ‏‏

    أمي القهرُ‏‏

    شالته في عبّها‏‏

    فتسربت عبر المساماتِ‏‏

    حتى تقوّسَ ظهرٌ كدرب إلى القبر ِ‏‏

    و انشدّ بين شرايينها وترٌ‏‏

    فتدفق خمرُ الدموع ِ‏‏

    و نايُ المياه ِ‏‏

    و أمي المياه التي نضبتْ فتغيرَ طميُ البنينَ و ساح مع الريح كالولولة ْ‏‏

    افسحوا لي ! !‏‏

    إنني أحملها من القبر ِ‏‏

    الذي شُ¯¯بِّ¯ه للأعين ِأن الموتَ فيهِ‏‏ صحت يا أمّ هذا دمي‏‏

    فاستعدّي له«‏‏

    » إنّ هذا هو الليلُ‏‏

    هذا النهارُ‏‏

    وفي الأفق خيط دم «‏‏

    » هل نحن في الصبح ِ?أم في المساءْ ?‏‏

    في فمي دمُ أمّي بليغٌ‏‏

    و إني أحاذرُ أن يصبح الدمّ ماءْ‏‏


    بهذه.... اختتم ممدوح عدوان قصيدة »أمي تطارد قاتلها« من المجموعة نفسها, كواحد من شعراء أدب الحياة, لأنه لم يتوهّم لغة عصور الانحطاط المعاصرة, فاللغة لم تكن وحدها المطلوبة في الشعر, كانتْ وعاء, و طوّعها لتكون وعاءه الخاص الحديث بمفرداته ومضامينه و لا أقول بنبوءاته, »في فمي دم أمي بليغٌ« تلك التي شالت القهرَ في عبها, فتوحدتْ معه, و قالتْ بلاغتها, في تكوين أعانه السردُ و الصدق و الشعريّ ليكون القصيدة.‏‏






    avatar
    لفح الهواجر
    مشرف عام1
    مشرف عام1

    عدد المساهمات : 54
    تاريخ التسجيل : 28/10/2010
    العمر : 25

    رد

    مُساهمة  لفح الهواجر في الخميس أكتوبر 28, 2010 7:12 pm

    الأخ الأدمن -
    جميل ورائع مانقله قلمك وذوقك لنا هنا من شعر جميل للشاعر ممدوح عدوان.

    أختك - لفح الهواجر.
    avatar
    dodi
    المراقب العام
    المراقب العام

    عدد المساهمات : 49
    تاريخ التسجيل : 25/08/2010

    الأخ الأدمن.

    مُساهمة  dodi في الثلاثاء أكتوبر 26, 2010 1:00 pm

    الأخ الأدمن -
    جميل ورائع مانقله قلمك وذوقك لنا هنا من شعر جميل للشاعر ممدوح عدوان
    وهنالك قصيدة جميلة للأم نرجو أن تتكرم بنقلها لنا هنا,تقبل تحيتي ومروري.

    أخوك -dodi
    avatar
    Admin
    رئيس مجلس الإدارة وصاحب الموقع
    رئيس مجلس الإدارة وصاحب الموقع

    عدد المساهمات : 256
    تاريخ التسجيل : 24/08/2010
    العمر : 62

    قصيدة للشاعر الراحل ممدوح عدوان

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 5:51 pm

    كان لي طفل بعمر الزنبقة
    يرضع الريح ويغفو في المطر
    ذات يوم ...
    هاجت الريح ونالت زورقه
    لم يكن يخشي الخطر
    ظن أن الريح لن تقوي عليه
    أنها لن تغرقه
    عانق الموج فلم أبصر يديه
    رحت أجري لاهثا كي ألحقه
    رحت أجري...
    كان ظل الموت مرميا أمامي
    خفت أن أعثر ...أو أسبقه

      (منقول - ابن سينا.) I love you  I love you  :bball
    :


    عدل سابقا من قبل Admin في الأربعاء مارس 16, 2016 2:09 am عدل 1 مرات

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 24, 2018 5:23 am